مصر

الأربعاء 06 كانون أول 2017 / المصدر: نورنيوز

الكنيسة القبطيّة تعرب عن قلقها من قرار الإدارة الأميركيّة
أعربت الكنيسة القبطيّة المصريّة الأرثوذكسيّة، على رأسها بابا الإسكندريّة وبطريرك الكرازة المرقسيّة البابا تواضروس الثّاني، عن قلقها من وجود اتّجاه لدى الإدارة الأمريكيّة للاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ما يتعارض مع كافّة المواثيق الدّولية بشأن القدس.

واعتبرت الكنيسة في بيان رسميّ لها بحسب ما أورد الأقباط اليوم، أنّ نقل السّفارة سيؤدّي إلى مخاطر كبيرة تؤثّر سلبًا على استقرار منطقة الشّرق الأوسط بل والعالم ككل، داعية إلى ضرورة الحفاظ على الوضع القانونيّ للقدس، مؤّكدة وقوفها في صفّ الجهود الرّامية إلى دفع عجلة السّلام.