مقالات

السبت 21 نيسان 2018 / المصدر: خاص نورسات الاردن

الذكرى السنوية الخامسة لاختطاف المطرانين بولس يازجي ويوحنا ابراهيم
بتاريخ 23 نيسان / أبريل 2013 تم خطف المطران بولس يازجي والمطران غريغوريوس يوحنا إبراهيم من قبل مسلحين أثناء تواجدهما في مناطق تابعة للبعض الفصائل الارهابية المسلحة داخل الأراضي السورية

وفي تفاصيل الحادثه نشرت الصحف المحلية والعالمية وقتها الرواية كتالي:

اقدم مسلحون على خطف متروبوليت حلب والاسكندرون وتوابعهما للروم الارثوذكس المطران بولس اليازجي ومتروبوليت حلب لطائفة السريان الارثوذكسي المطران يوحنا ابرهيم قرب مدينة حلب.

 حيث كان المطران يازجي  في الجانب التركي من ابرشيته التي تمتد من حلب الى انطاكيا، وقد ذهب المطران يوحنا ابرهيم لاصطحابه، وفي طريق عودتهما الى حلب اوقفتهما مجموعة مسلحة قبل وصولهما الى المدينة وقتلت سائق ابرهيم وخطفت المطرانين.

وتبلغت المطرانية الأورثوذوكسية ان المطرانين لم يتعرضا للأذى.

 كما يشار إلى أن المطران بولس يازجي هو شقيق بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي.

وحتى اليوم وبعد كل هذه السنوات لا معلومات عن مصير المطرانين