مقالات

الاثنين 03 كانون أول 2018 / المصدر: نورسات الأردن

قصة رمزية القمح المسلوق
في أعياد وتذكر القديسين وخاصة ليلة عيد القديسة بربارة، من العادات والتقاليد أن نأكل القمح المسلوق في أعياد القديسين .
وذلك لأن حبة القمح لا تُثمر ولا تأتي بسُنبلة إلا إذا ماتت .وكما قال السيّد المسيح له المجد " إن لم تمت حبّة الحنطة فإنها تبقى وحدها ولكن إن ماتت تأتي بثمرٍ كثير .وهكذا الشهيدات والشهداء القديسون بإستشهادهم وقبولهم الموت ورفضهم نكران المسيح إنما أعطوا بعملهم هذا نموا للإيمان المسيحي وبغزارة . كحبة القمح التي إن ماتت فقط تأتي بثمر كثير .ولأن القمح هو علامة الموت عن العالم والحياة مع المسيح.وفي نفس الوقت القمح يطحن وبالنار يصير غذاء الحياة.اي الخبز