الأردن

الأربعاء 03 نيسان 2019 / المصدر: نورسات الاردن

الكنائس المسيحية في الأردن تسعى لتعديلات جذرية على قانون الاحوال الشخصية
تسعى الكنائس المسيحية في الأردن ومنذ فترة من اجل العمل على إجراء تعديلات اساسية على قانون الأحوال الشخصية، من اجل معالجة عادلة مسيحية تتناسب وحقوق المراة والاسرة المسيحية برمتها .


فقد سعت لجان متخصصة من كهنة ومحامين وحقوقيين على مراجعة تعديلات، خاصة في قضايا الإرث والحضانة والمشاهدة والنفقة وسن الزواج، إذ يتجه العمل نحو المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة المسيحيين، كما تشمل جعل الميراث قاصرا على البنات والزوجة في حالة عدم وجود أولاد.

وشكلت الكنيسة لجنة قانونية لتحديث وتطوير قوانين الكنيسة ومن بينها قانون الأحوال الشخصية فيما يتعلق بأمور الزواج،حيث من المزمع قريبا إقرار هذه التعديلات .

ومن المرجو ايضا ان تشمل التعديلات  تحديد سن الزواج المسموح به لكلا الجنسين وهو 18 عاما ويمنع زواج القاصرات والقاصرين.

اذا الكل في حالة ترقب وانتظارلما سوف يطال قانون الأحوال الشخصية للكنائس المسيحية في الاردن من تعديل
  كما وتحتاج الكنائس هي ايضا العمل على تعديلات في قانون الزواج وما يترتب عليه في حالة الانفصال والطلاق
الايام القليلة القادمة تفصلنا عن تحولات  جذرية في هذا السياق
نصلي الى الرب الاله ان يلهم الجميع بما هو خير للمؤمنين