محلية

الأربعاء 08 أيار 2019 / المصدر: نورسات الاردن / الدستور

«شؤون الكنائس الفلسطينية» تثمن تبرع الملك لترميم كنيسة القيامة
ثمن رئيس اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس في فلسطين الدكتور رمزي خوري عاليا دور جلالة الملك عبد الله الثاني في رعاية المقدسات الاسلامية المسيحية في مدينة القدس، والتي كان آخرها تبرعه بترميم كنيسة القيامة على نفقته الخاصة.

وقال خوري في تصريحات صحفية امس، ان تلك المواقف والافعال في رعاية ومتابعة المقدسات المسيحية في المدنية المقدسة تؤكد من جديد حرص جلالة الملك عبد الله الثاني واصراره على الحفاظ على التلاحم الاسلامي المسيحي الذي تميزت به المدينة المقدسة،

وتقوية روبط الاخوة والعيش المشترك والتضامن الذي مثل خط الدفاع الاول عن عروبة المدينة المقدسة وكرس وحدة المصير في مواجهة سياسات التهويد الاسرائيلية التي تهدف للقضاء على الوجود العربي الاسلامي المسيحي في العاصمة الابدية لفلسطين مدينة القدس.

 

واضاف ان قيام جلالة الملك بترميم كنيسة القيامة، يأتي بعد المكارم الملكية السابقة بترميم القبر المقدس في كنيسة القيامة، واسهامات الملك في دعم ترميم موقع عُمّاد السيد المسيح عليه السلام، وهي تأكيد وتجسيد للدور الاردني والوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية.