العراق

الأربعاء 13 أيلول 2017 / المصدر: نورنيوز

كنيسة مار يوحنّا المعمدان الآشوريّة في عنكاوا تحتفل بعيد الصّليب
لمناسبة عيد الصّليب، وبرعاية بطريرك كنيسة المشرق الآشوريّة في العراق والعالم مار كيوركيس الثّالث صليوا، أحيت كنيسة مار يوحنّا المعمدان الآشوريّة في عنكاوا قدّاس العيد ترأّسه أسقف السويد وسائر أوروبا مار عوديشو أوراهم، عاونه فيه خادم الرّعيّة الأب مارتن نبيل وعدد من الشّمامسة، بحسب ما نشر موقع "عشتار".

 

وفي عظته، أشار المطران أنّ هذا العيد يُعتبر أحد الأعياد السّبعة الرّبّانيّة في الكنيسة، وأنّ الملكة هيلانة والدة الملك قسطنطين الكبير وبتوجيه منه أشرفت على اكتشاف الصّليب في أورشليم عام 326 للميلاد، وأصبح الصّليب رمزًا للمسيح الفادي لدى المسيحيّين بعد ما كان آلة للتّعذيب والإعدام قبل ذلك، لأنّ الصّليب أصبح بعد صلب المسيح وإراقة دمه الزّكيّ عليه رمزًا مقدًّسا ومخلّصًا للمسيحيّين أجمعين في كلّ الأزمنة.

وفي الختام، تلا صلاة الغفران ومنح المؤمنين البركات طالبًا منهم الصّلاة من أجله.